عربي ودولي

انفوغرافيك.. صواريخ كوريا الشمالية التي تُرعب أميركا.

حركت الولايات المتحدة عددا من قاذفاتها الاستراتيجية فوق شبه الجزيرة الكورية ردا على التجربة الصاروخية الأخيرة التي أجرتها كوريا الشمالية.

ووفقا لمصادر عسكرية أميركية وكورية جنوبية متطابقة، فقد حلقت قاذفات من طراز بي-1بي في سماء شبه الجزيرة الكورية الأحد في استعراض للقوة بعد أن أجرت بيونغيانغ تجربة إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات.

وكانت كوريا الشمالية أجرت مؤخرا تجربة صاروخية جديدة لإطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات من طراز “هواسونغ 14″،عقب أخرى سابقة في الثالث من يوليو الجاري لإطلاق صاروخ باليستي من طراز “هواسونغ 14”. ويعتقد الخبراء أن الصاروخين هواسونغ 12 و14 يعملان وفق قدرات جديدة.

ويبلغ مدى هواسونغ 14، المعروف لدى الغرب أيضا باسم كاي إن 20، بين 7000 و9500 كيلومتر، وهو صاروخ من مرحلتين ويعمل بالوقود السائل.